اخبار موريتانيا والعالم أسباب غريبة خلف إقالة وزراء موريتانيين

وكالة كيفه 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ضمن متابعه موقعنا الاخباري لاحدث الاخبار والتطورات الموريتانيه

فرضت طبيعة الحياة السياسية في موريتانيا وكثرة الانقلابات والتحالفات السياسية والقبلية وجود عدد كبير من الوزراء السابقين الذين تم إعفاؤهم من مناصبهم لأسباب غريبة وغير مقنعة، حيث لعبت الدسائس والمؤامرات دوراً كبيراً في خروج وزراء من الحكومة وهم في أوج عطائهم السياسي.

ورغم السرية التي تنتهجها الحكومة في عملها وخاصة في مسألة إقالة الوزراء، والأسباب الرئيسية التي أدت إلى إبعاد كبار المسؤولين بعد فترة من تعيينهم، أو بعد نجاحهم في الملفات التي يتولونها، إلا أن عدداً من الحالات انكشفت أسباب إقالتها بعد ظهور وثائق سرية للأنظمة السياسية السابقة أو بعد إعلان الوزير أو المقربين منه عن أسباب الإقالة.

خبر غير دقيق

ويعد الوزير السابق دحان ولد أحمد محمود، أشهر وزير موريتاني تمت إقالته بسبب خبر غير دقيق عن محاولة انقلابية في موريتانيا، حيث كان الوزير في زيارة عمل إلى الولايات المتحدة الأميركية بصفته وزيراً للخارجية في عهد الرئيس السابق محمد خونه ولد هيداله، وتزامنت زيارته مع نشر صحيفة أميركية لخبر عن محاولة انقلابية يتم التحضير لها في موريتانيا، فتمت إقالة الوزير مباشرة بعد نشر الخبر، لكن الصحيفة عادت في العدد

قراءة المزيد ...

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق