أخبار عاجلة
50 لاعبا ولاعبة في بطولة السويداء بالكاراتيه -
نادي عمال درعا يقيم بطولة تنشيطية بالشطرنج -

المريخ يفقد عدداً من النجوم ويشهر سلاح الهجوم للظفر بنقاط الخرطوم

المريخ يفقد عدداً من النجوم ويشهر سلاح الهجوم للظفر بنقاط الخرطوم
المريخ يفقد عدداً من النجوم ويشهر سلاح الهجوم للظفر بنقاط الخرطوم

السودان اليوم :

يحل المريخ ضيفاً على الخرطوم الوطني في الثامنة من مساء اليوم على ملعب استاد الخرطوم لحساب الجولة الخامسة من الدورة الثانية لمسابقة الدوري الممتاز ويستهدف الأحمر استعادة الصدارة والتقدم نحو اللقب، وعلى الرغم من أن المباراة لن تكون في المتناول قياساً بتميز المنافس غير أن الفوز لا يُعد مستحيلاً ويأمل لاعبو المريخ استعادة الانتصارات بعد التعثر المخيب والمفاجئ أمام مريخ الفاشر في الجولة الماضية وهو ما سيجبرهم على القتال في مباراة اليوم.

يفقد المريخ في مباراته مساء اليوم أمام الخرطوم جهود عدد من نجومه لأسباب مختلفة، وهو ما كان عليه حال الفريق طوال هذا الموسم، إذ لم تخل مباراة من غيابات متعددة على مختلف وظائف الملعب، وسيغيب عن مباراة اليوم حارس المرمى جمال سالم الذي تعرض لثلاث بطاقات صفراء خلال مشاركة فريقه هذا الموسم في الدوري الممتاز، كان آخرها أمام مريخ الفاشر، وستكون أفضلية دفاع المريخ على المحك أمام قوة هجوم الكوماندوز الذي لم يتخل عن أفضليته إلا في الجولتين الماضيتين لمصلحة الهلال، وأحرز مهاجمو الوطني 42 هدفا وتسبب الخرطوم الوطني في متاعب جمة للمريخ خلال المواجهات التي جمعت الفريقين من أول موسم صعد فيه الخرطوم لمسابقة الدوري الممتاز، ولكن يتفوق المريخ في المواجهات المباشرة بدرجة كبيرة، وكان الأحمر قد حقق الفوز بصعوبة بالغة في مباراة القسم الأول بهدفين مقابل هدف، ويرغب الأحمر في مزيد من التفوق على منافسه والصعود لقمة جدول الترتيب، بينما يسعى الوطني لإذكاء التنافس أكثر في مباريات الفريقين واللحاق بركب أندية المقدمة، واستعاد الخرطوم الوطني مؤخرا كامل ألقه وبريقه بعد أن اهتز الفريق في عدد من المباريات، ويحتل حاليا المركز السادس برصيد 34 نقطة، ليكون على مقربة من أندية المقدمة الكوماندوز، وعانى الفريق كثيرا من تذبذب المستوى والنتائج، فأحيانا يخسر مباريات سهلة وتارة يحقق انتصارات بعدد وافر من الأهداف ويملك الفريق لاعبين يملكون خبرات وافرة وإمكانات كبيرة مثل المدافع المتميز حمزة داود الذي سيكون هدفا للقمة في التسجيلات الشتوية المقبلة، بجانب زميله المهاجم سيف تيري، ويعد قائد الوطني صلاح الأمير من أقدم نجوم الدوري الممتاز.

كالعادة الغيابات حاضرة
يفقد المريخ في مباراته مساء اليوم أمام الخرطوم جهود عدد من نجومه لأسباب مختلفة، وهو ما كان عليه حال الفريق طوال هذا الموسم، إذ لم تخل مباراة من غيابات متعددة على مختلف وظائف الملعب، وسيغيب عن مباراة اليوم حارس المرمى جمال سالم الذي تعرض لثلاث بطاقات صفراء خلال مشوار فريقه هذا الموسم في الدوري الممتاز، كان آخرها أمام مريخ الفاشر في الجولة الماضية، كما يفقد المريخ جهود مهاجمه الأول بكري المدينة الذي تعرض لوعكة مفاجئة غاب على إثرها عن التدريبات الأخيرة، فيما يعاني الفريق أصلا من غيابات أصبحت شبه دائمة بسبب الإصابات أو أسباب أخرى على غرار كونلي الذي استهلك أطول فترة علاج من إصابة ملاعب باستثناء الرباط الصليبي، كما غاب راجي عبد العاطي الذي لم يستفد منه الفريق كثيرا.. كثرة العيابات وإنهاء عقد لاعبين هما كواسي مارسيال وتالا لم يؤثر كثيرا على الفريق، لجودة الخيارات، وستشهد مباراة اليوم الثنائي حمد عبد الرحمن ومحمد حامد التش بعد أن غابا عن مباراة الجولة الماضية أمام مريخ الفاشر بسبب الإصابة والمرض، وستشكل عودة الثنائي إضافة حقيقية لتشكيلة الفريق، ولم يعانِ الأحمر رغم الغيابات لجودة الخيارات على مختلف وظائف الملعب.

أفضلية دفاع المريخ أمام اختبار جدي لهجوم الكوماندوز القوي
ستكون أفضلية دفاع المريخ على المحك أمام قوة هجوم الكوماندوز الذي لم يتخل عن أفضليته إلا في الجولتين الماضيتين لمصلحة الهلال، وأحرز مهاجمو الوطني 42 هدفا بمعدل غاية في التميز بهدف في كل شوط أو هدفين في المباراة الواحدة، وعلى الجانب الآخر احتفظ دفاع المريخ بأفضليته المطلقة، إذ اهتزت شباك الفريق 12 مرة في 22 مباراة بمعدل هو الأفضل على الإطلاق، هدف في كل مباراتين لتكون المواجهة مثيرة بين أفضل خط هجوم وأقوى خط دفاع، فيما سيكون دفاع الكوماندوز على المحك، وهو الحلقة الأضعف إذ استقبلت شباك الفريق 19 هدفا بمعدل هدف في كل مباراة.

المريخ يتفوق في المواجهات المباشرة
تسبب الخرطوم الوطني في متاعب جمة للمريخ خلال المواجهات التي جمعت الفريقين من أول موسم صعد فيه الخرطوم لمسابقة الدوري الممتاز، ولكن يتفوق المريخ في المواجهات المباشرة بدرجة كبيرة، وكان الأحمر قد حقق الفوز بصعوبة بالغة في مباراة القسم الأول بهدفين مقابل هدف، ويرغب الأحمر في مزيد من التفوق على منافسه والصعود لقمة جدول الترتيب، بينما يسعى الوطني لإذكاء التنافس أكثر في مباريات الفريقين واللحاق بركب أندية المقدمة وإيجاد موطئ قدم بين الكبار، والظفر بواحدة من بطاقات التمثيل الأفريقي.

المريخ يواجه الكوماندوز بأسلحته الفتاكة
سحب نجوم الخرطوم السابقون البساط من جميع اللاعبين بالمريخ، وحققوا نجاحا ساحقا، ويعد المدافع صلاح نمر أقدم المنتقلين من الخرطوم للمريخ وحقق اللاعب نجاحا ساحقا وأصبح أفضل المدافعين بالفريق. فيما قدم محمد حامد التش وأحمد آدم المنتقلان من الوطني للأحمر في صفقة قياسية مستويات مميزة مؤخراً وأصبحوا من اللاعبين الذين يعتمد عليهم الفريق، بجانب المنقذ عاطف خالد الذي منح المريخ الصدارة في جولتين تواليا قبل أن يتنازل عنها الفريق بعد التعادل المخيب أمام مريخ الفاشر، وسيواجه الرباعي فريقهم السابق ويرغبون في منح المريخ الصدارة، وسيجد الرباعي اهتماما خاصا من جماهير المريخ في مباراة اليوم.

التعثر مرفوض.. ونجوم الأحمر على المحك
ساهم التعادل المخيب للمريخ في مباراته أمام مريخ الفاشر في تنازل الفريق عن الصدارة ورفع الفارق بينه وبين المتصدر الهلال إلى نقطتين، وهو وضع يجعل الفوز حتمياً للأحمر في مباراة اليوم، إذ إن التعثر مجددا سيصعب كثيراً من مهمة الفريق في استعادة الصدارة حال حقق الهلال فوزه الأول في شندي أمام الأهلي في مباراة عصيبة سيخوضها الأزرق غداً، بينما سيكون فوز المريخ مؤشرا طيبا للتقدم أكثر والاقتراب من اللقب، الضغط لن يكون بعيدا على لاعبي المريخ بعد أن اعتادوا عليه، غير أن المباراة لن تكون سهلة أو في المتناول أمام منافس قوي يملك إمكانات كبيرة.

تذبذب المستوى والنتائج يصعب مهمة الوطني
استعاد الخرطوم الوطني مؤخراً كامل ألقه وبريقه بعد أن اهتز الفريق في عدد من المباريات، ويحتل حاليا المركز السادس برصيد 34 نقطة، ليكون على مقربة من أندية المقدمة الكوماندوز عانى كثيرا من تذبذب المستوى والنتائج، فأحيانا يخسر مباريات سهلة وتارة يحقق انتصارات بعدد وافر من الأهداف، ويملك الفريق لاعبين يملكون خبرات وافرة وإمكانات كبيرة مثل المدافع المتميز حمزة داود الذي سيكون هدفا للقمة في التسجيلات الشتوية، بجانب زميله المهاجم سيف تيري ويعد قائد الوطني صلاح الأمير من أقدم نجوم الدوري الممتاز، بجانب زميله المخضرم بدر الدين قلق، وخاض الثنائي تجربة ناجحة مع المريخ، الكوماندوز استفاد كثيرا من أداء مبارياته مع الأندية بعد مواجهتها للمريخ ليجدها منهكة القوى وتكون لقمة سائغة أمامه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ترامب يتحدث عن لقائه مع نفسه
التالى "أبو تريكة" ينعي شقيقة نجم تونس الشهير