اخبار السعودية/ التسول

اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ضمن متابعه صحيفتنا الاخباريه لاحدث الاخبار والتطورات السعودية لهذا اليوم

التسول ظاهرة اجتماعية خطيرة تهدد المجتمع، تظهر فيه البطالة وإهدار كرامة الانسان أمام الناس، وهي من الظواهر الخطيرة لتدمير المجتمعات. والتسول يكثر عادة في شهر رمضان المبارك حيث نجد المتسولين في المساجد أو في محطات الوقود وعند إشارات المرور وغيرها من الاماكن العامة.

ولعل من يقوم بجولة على بعض شوارعنا يلاحظ تفشي هذه الظاهرة الخطيرة والمقيتة والتي لا تنتمي لمجتمعنا، حيث أصبح التسول عند بعض من يمارسه مهنة تدر مبلغا ليس باليسير، ويمكن ان تكون اخلاقنا الاسلامية ومقاصدنا مع هذه الفئة وخاصة مع النسوة والاطفال من خلال تقديم ما تجود به النفس لها الاثر الاكبر والابرز في تفشي هذه الظاهرة.

ولعل ما يحزن ان يكون المتسول أو المتسولة قادرا على عمل يدر عليه ما يكفيه مذلة السؤال، كما اتخذ بعض الاخوة الوافدين من التسول طريقا لطلب العون والمساعدة للظروف التي يمر بها خارج بلده من ظروف سياسية وحروب وغيرها. وأن هناك نسوة يحملن أطفالا يستجدين المارة خاصة عند اشارات المرور وغير ذلك من الصور الكثيرة من التسول.

وللتسول أبعاد أمنية تتمثل في الاثار المباشرة وغير المباشرة ومنها انتشار الجرائم غير الاخلاقية وبيع المخدرات والمسكرات الى جانب انتشار ظاهرة التستر والتخلف في البلاد وغيرها الكثير.

ولكن السؤال المطروح أين مكاتب مكافحة التسول أو مكاتب المتابعة الاجتماعية عن تفشي مثل هذه الظاهرة ودراسة أسبابها لتختفي الى الابد من بلادنا المباركة.

مواضيع ذات علاقة

  • د. عيسى بن حسن الأنصاري
  • المتسولون يستهدفون السيارات الفارهة
  • شهر رمضان موسم انتشار التسول.. والوعي أفضل الأساليب لمواجهته
  • مشاركون: مكتب مكافحة التسول يحمل اسما دون رؤية أو خدمة ملحوظة
  • من المسئول عن تفشي هذه الظاهرة؟

الشبكات الإجتماعية شارك بالمحتوى

عبداللطيف الملحم يونيو 6, 2017, 3 ص

وهذا ما تم معرفته ونشرته لكم من مصادرنا الموثوقة، لمتابعه اخر الاخبار الخليجية والعربيه تابعنا بإستمرار لتبقى عينك على الحقيقة العربيه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق